التخطي إلى المحتوى

حقق نادي توتنهام معجزة كروية بمعني الكلمة، بعدما خطف بطاقة التأهل أمام نظيرة نادي مانشستر سيتي على الرغم من الخسارة بنتيجة 4-3، في مباراة إياب دور ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، التي جمعت الفريقين على ملعب الاتحاد معقل السيتي، بعدما حقق السبيرز الفوز في مباراة الذهاب بهدف نظيف.

افتتح التسجيل لنادي مانشستر سيتي، اللاعب رحيم سترلينج، في الدقيقة الرابعة من عمر المباراة من بداية المباراة، وذلك من تسديدة قوية على يسار الحارس لوريس حارس السيبرز، ولكن تمكن اللاعب الكوري هيونج مين سون، في تسجيل هدف التعادل لتوتنهام في الدقيقة السابعة من عمر المباراة، ثم أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 10 من عمر المباراة.

ولكن تعادل السيتي سريعاً ليسجل هدف التعادل في الدقيقة 11 من عمر المباراة، وذلك عن طريق اللاعب البرتغالي بيرناردو سيلفا، وعاد اللاعب رحيم سترلينج، ليسجل الهدف الثالث للسيتي في الدقيقة 21 من عمر شوط المباراة الأول، لينتهي شوط المباراة الأول بتقدم السيتي بثلاثة أهداف لهدفين في شوط مثير للغاية.

وفي شوط المباراة الثاني، تمكن اللاعب الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، هدف نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، في تسجيل الهدف الرابع لفريقه في الدقيقة 59 من عمر الشوط الثاني، من تسديدة قوية للغاية، ولكن نجح المهاجم الإسباني فرناندو لورينتي، في تسجيل هدف السيبرز الثالث في الدقيقة 37 من عمر اللقاء، لينتهى اللقاء بتعادل الفريقين بنتيجة 4-4 في مجموع المباراتين، عقب فوز توتنهام بهدف نظيف في مباراة الذهاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *