التخطي إلى المحتوى

نجح نادي ليفربول الإنجليزي الأول لكرة القدم، في تسجيل عودة تاريخية في دوري أبطال أوروبا، بعدما اكتسح نظيره نادي برشلونة الإسباني الأول لكرة القدم بأربعة أهداف، لينجح في التأهل إلى نهائي البطولة في الموسم الثاني على التوالي، خلال المباراة التي أقيمت على ملعب أنفيلد معقل الريدز.

وشهدت المباراة غياب اللاعب الدولي المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، عن المباراة بسبب الإصابة، كما غاب اللاعب البرازيلي روبيرتوا فيرمينو، عن المباراة بسبب الإصابة أيضاً، حيث تعرض الريدز إلى العديد من الصعوبات الكبيرة قبل المباراة، ولكن نجح في حسم التأهل بشكل رسمي بصعوبة.

وتقدم للريدز اللاعب ديفوك أوريجي في الدقيقة السابعة من عمر المباراة، ثم نجح اللاعب جيورجينيو فاينالدوم، في تسجيل الهدف الثاني والثالث في المباراة في الدقيقة 54 والدقيقة 56 من عمر المباراة، ونجح اللاعب أوريجي، في تسجيل هدف التأهل للريدز في الدقيقة 75 من عمر المباراة.

الجدير بالذكر أن نادي ليفربول الإنجليزي كان قد تلقى خسارة كبيرة في مباراة الإياب أمام نادي برشلونة الإسباني بثلاثة أهداف بدون رد، ولكن نجح في حسم التأهل في البطولة الأهم في الموسم الحالي، وينتظر الفريق المتأهل من مباراة توتنهام وأياكس التي تقام غداً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *